english lebanon
انت هنا > أخـبـار مجـلـس العـمـل > أخـبـار
ندوة اقتصادية لمعالي وزير الطاقة والمياه اللبناني
عودة الى الأخبار

على هامش فعاليات معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (ADIPEC)، نظّم مجلس العمل اللبناني في ابوظبي ندوة اقتصادية لمعالي وزير الطاقة والمياه اللبناني سيزار أبي خليل حضرها رجال أعمال ومستثمرين في قطاعات النفط والطاقة قدّم خلالها رئيس المجلس كلمة تناول فيها مصادر الطاقة المتعددة والمستدامة التي يزخر بها لبنان والتي تمكّنه ان يولّد ما يكفيه من طاقة، كما تحدث عن موضوع الثروة النفطية في لبنان وملف الكهرباء.

في حديثه عن الطاقة المتجددة قال الصالح "من المهم جدا الاقتداء بالنموذج الاماراتي الماثل أمامنا: هذه الدولة التي تعد من أكبر الدول المنتجة للنفط في العالم هي اليوم من اكثر دول العالم اهتماما بالطاقة النظيفة".

وفي الملف النفطي نوّه أن لبنان كان من أوائل دول المنطقة التي تعاملت مع النفط قوننة وتشغيلا واستيرادا وتكريرا وبيعا وذلك منذ ثلاثينات القرن الماضي فيما هو اليوم لا يعرف من أين يبدأ في استثمار الثروة النفطية المكتشفة في أعماقه.

وعن ملف الكهرباء قال "لبنان تعرّف على الطاقة الكهربائية من خلال نشاط القطاع الخاص، ومن هذا المنطلق نحن ندعو الى اشراك القطاع الخاص وذلك يشمل فتح المجال الى كافة المستثمرين الراغبين في هذا القطاع"

وتحدّث الوزيرابي خليل شاكرا مجلس العمل اللبناني على استضافته واقامته هذه الندوة للحديث عن الفرص والتحديات في قطاع النفط والطاقة.  ومن ثم أكد على الجهود التي تقوم بها الوزارة في شأن الطاقة المتجددة من خلال انشاء محطة توليد كهربائية من الهواء في الشمال وانشاء 16 مزرعة للطاقة الشمسية في 4 محافظات بالشراكة مع القطاع الخاص كما تنوي الوزارة بتطوير وانشاء عدد كبير من السدود على مختلف الاراضي اللبنانية للاستفادة منها في توليد الطاقة. واما عن موضوع النفط فقد طمأن الوزير الجميع بأن لبنان على الطريق الصحيح في هذا المجال وان الدولة اللبنانية تتطلع باهمية كبيرة باشراك القطاع الخاص واستقطاب المستثمرين اللبنانين المغتربين في الخارج للاستفادة من خبراتهم واستثماراتهم في هذا القطاع. واما عن موضوع الكهرباء قال الوزير" ان خطة الكهرباء مستمرة، وهناك العديد من المحطات الحديثة قيد الانشاء، وان الدولة اللبنانية وضعت واقرت القوانين بشان اشراك القطاع الخاص وهناك محطتين لتوليد الكهرباء تنشأ بالشراكة مع القطاع الخاص".

 

 

 
Picture 1
 
Picture 2
 
 
 
محتوى الموقع Copyright 2022 - Lebanese Business Council